الوباء عٍبراللحظة واستشراف ما بعدها، ذ مصطفى بنحمزة        حديث الجمعة : (( الكيّس من دان نفسه وعمل لما بعد الموت والعاجز من أتبع نفسه هواها وتمنى على الله ))، محمد شركي        مفهوم الاستحقاق بين التكريم الإلهي والضعف البشري، المدرب عبد الخالق نتيج        الكمامة من إجراء وقائي ضد جائحة كورونا إلى وسيلة للتفاخر والتباهي والإشهار        حديث الجمعة : (( إن الله يحب التوابين ويحب المتطهرين ))، محمد شركي        دور وسائل التواصل الاجتماعي في التطويح بالمواطن العادي في متاهات الشكوك في أخبار كورونا        جمعية السبيل تساهم في الوقاية من كورونا مع وداديات سيدي يحيى        قاهر الخوف..عبد الخالق نتيج        والد الأخت جهاد برياح في ذمة الله        حديث الجمعة:((بئس الاسم الفسوق بعد الإيمان ومن لم يتب فأولئك هم الظالمون))        تجربة التعلم عن بعد في الميزان، محمد شركي        حماة القدس بأسهم يخاف، شعر ذ محمد شركي        حديث الجمعة : (( والذين إذا ذكّروا بآيات ربهم لم يخروا عليها صمّا وعميانا))        دعاة العلمانية يثنون على السلوك الخرافي في مناسبة عاشوراء        المجتمع المدني ورهان مقاومة التطبيع، الحبيب عكي        حديث الجمعة: ((فلمّا تراءى الجمعان قال أصحاب موسى إنّا لمدركون قال كلاّ إن معي ربي سيهدين ))        ناصر العروسي، إلى خير جوار .. كمال الدين رحموني        شقيقة الأستاذ عبد الرحيم زيات في ذمة الله        التطبيع ركون للظالمين ورفضه يظل السلاح الأقوى بيد الشعوب العربية والإسلامية        حديث الجمعة: (المهاجر من هجر ما نهى الله عنه) وفي رواية (من هجر السوء)       
الوباء عٍبراللحظة واستشراف ما بعدها، ذ مصطفى بنحمزة

التطبيع ركون للظالمين ورفضه يظل السلاح الأقوى بيد الشعوب العربية والإسلامية

ندوة العلاقات الرضائية والفضاء الخاص ، مركز المقاصد للدراسات والبحوث

Le conflit israelo-palestinien

حكاية فتح القسطنطينية ومشاهد لأسوار وقلاع المدينة

مع المُدرب عبد الخالق نتيج: مهارات حياتية (1)

طرق التعامل مع طفلك أثناء الحجر

الحلقة الثالثة تدبر سورة الرحمان، ذ محمد غوردو

عمل مدني >
نشاط جمعية تاومات للتضامن والتنمية ببوعرفة بمناسبة عيد الأضحى
نشاط جمعية تاومات للتضامن والتنمية ببوعرفة بمناسبة عيد الأضحى
2020-08-02 - هنا وجدة
 

بوعرفة 1 غشت 2020
تقرير عن نشاط توزيع الاضاحي


بمناسبة عيد الأضحى المبارك1441 للهجرة , وسعيا منها لإشراك أسر الايتام , والارامل , والفئات المعوزة فرحة العيد نظمت جمعية تاومات للتضامن والتنمية ببوعرفة حملة لتوزيع الاضاحي في نسختها الاولى بعد تأسيس الجمعية , هذه الحملة التي تأتي وسط ظروف استثنائية من تفشي لجائحة فيروس كورونا المستجد , مما يعطي للحملة اهمية بالغة بالنظر للآثار والانعكاسات السلبية للجائحة على الاسر بصفة خاصة.
وقد تم وضع شعار لحملة هذه السنة تحت عنوان " أضاحيكم ..عيدهم , وفرحتهم " , عكفت الجمعية على وضع معايير دقيقة لتصنيف الاسر , وتم اجمالها في خمسة أولها الدخل ,و عدد افراد الاسرة ,و المستوى الصحي , والمستوى الاجتماعي , والمستوى الثقافي او التعليمي , وبدأت عملية جمع المساهمات , والتي بفضلها تم تجاوز اللائحة التي أعدتها الجمعية مما مكننا من تغطية, وتلبية حالات اضافية على مستوى المدينة , ومن خلال بعض الحالات التي راسلتنا عبر صفحة الجمعية , او عبر الهاتف .
وبعد توفير وشراء الاضاحي المستوفية للشروط الشرعية , والتي تفرح الاسر المستفيدة , وضعت اللجنة الاجتماعية طريقة لتسليم الاضاحي بشكل يحفظ كرامتهم بعيدا عن أي تشهير أو احراج حيث تم تقديم ورقة ايصال للمستفيد تتضمن مكان استلام الاضحية , ورقم الاضحية المسجل في حلقة اذنها , مع وضع وسيلة نقل تحت رهن اشارة المستفيد , أما من تعذر عليه القدوم فقد تكفلت الجمعية بإيصال الاضحية الى بيته .
كما ان الجمعية ساهمت بمبلغ مالي لبعض الاسر التي وفرت نصف مبلغ الاضحية .
وتواصلت عملية التوزيع طيلة الايام قبيل عيد الأضحى الى اخر يوم ( يوم عرفة ) لساعات متأخرة من اليوم .
وقد عبرت الاسر عن فرحتها , وشكرها للجمعية على هذه المبادرة , مع الدعاء للمساهمين , والمحسنين .
جذير بالذكر ان هذا العمل الانساني , والخيري الذي يهم بالخصوص الاسر المحتاجة يندرج ضمن الاهداف السنوية القارة لجمعية تاومات , سيما وان صاحب الجلالة نصره الله في خطابه الاخير بمناسبة عيد العرش قد حيى جهود المجتمع المدني , ومبادرات التكافل الاجتماعي والتضامن خلال جائحة كورونا .
وختاما نتقدم بالشكر الجزيل لكل من ساندنا , وأيدنا , وكان سندا لنا من محسنين , ومساهمين , ومتبرعين , ومتطوعين .ودمتم , ودمنا للخير .
{وَالْبُدْنَ جَعَلْنَاهَا لَكُمْ مِنْ شَعَائِرِ اللَّهِ لَكُمْ فِيهَا خَيْرٌ فَاذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ عَلَيْهَا صَوَافَّ فَإِذَا وَجَبَتْ جُنُوبُهَا فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْقَانِعَ وَالْمُعْتَرَّ كَذَلِكَ سَخَّرْنَاهَا لَكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ, لَنْ يَنَالَ اللَّهَ لُحُومُهَا وَلَا دِمَاؤُهَا وَلَكِنْ يَنَالُهُ التَّقْوَى مِنْكُمْ كَذَلِكَ سَخَّرَهَا لَكُمْ لِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَبَشِّرِ الْمُحْسِنِينَ ( الحج 36/37)

لجنة الاعلام والتواصل

 



 

الاسم* :
البريد الالكتروني * :
 
8902
أنقل الرمز أعلاه * :
التعليق* :
 
(*) ملء جميع الخانات
24 ساعة
 
من السفه تحميل شعيرة دينية استفحال جائحة كورونا، محمد شركي
[ قراءة المقال ]
 
أي قانون هذا الذي يحكم العالم اليوم إذا كانت بعض الدول تستبيح أرضي غيرها .. ؟ محمد شركي
[ قراءة المقال ]
 
إعلان الأحزاب عن طبيعة مرجعيتها إما أن يكون حقا يمارسه الجميع أو أمرا يعاب على الجميع
[ قراءة المقال ]
 
الفرع الإقليمي بوجدة لنقابة المسرحيين المغاربة وشغيلة السينما والتلفزيون يستنكر طلبات العروض التي طرحها وزير الثقافة
[ قراءة المقال ]
 
في ذكرى رحيل الرئيس محمد مرسي، محمد شركي‎
[ قراءة المقال ]
تواصل معنا
للبحث عن وظيفة
 
Abdeltif berrahou: Le sentier de la gloire
[ قراءة المقال ]
 
ABDELTIF BERRAHOU : LES BIENFAITS DE LA LECTURE
[ قراءة المقال ]
 
CORONA VIRUS CET INFAME.. ABDELTIF BERRAHOU
[ قراءة المقال ]
 
Point de vue par ABDELTIF BERRAHOU
[ قراءة المقال ]
هنا وجدة.. منبر إلكتروني شامل | المدير المسؤول : محمد السباعي | الايميل : mohsbai@gmail.com